الاخبار
التصويت



القائمة البريدية
اشترك في قائمة Syriapress البريدية مجانا لتصلك اخر اخبار الثورة السورية
الاسم
البريد

تابعونا

آل ثاني : الخلاف حول الأسد لن يقف بين الدوحة وموسكو لتخفيف التوتر بسورية

قال وزير خارجية قطر الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، إن الخلاف حول مصير رئيس النظام بشار الأسد لن يقف حجر عثرة بين الدوحة وموسكو، لأن الاختلافات لا تلغي هدفهما المشترك وهو تخفيف التوتر في سورية , وقال الوزير القطري في حديث لصحيفة "فيدوموستي" الروسية "سنبقي دائما على الحوار مع روسيا، لأن تسوية الأزمة السورية تتطلب تعاون جميع الأطراف. كلا بلدينا يحتاج إلى سوريا موحدة ضمن حدودها الحالية، ليس إلى سوريا مقسمة، وأولوياتنا المشتركة هي تحقيق الاستقرار والأمن في المنطقة" , مع ذلك، أكد آل ثاني وجود اختلافات مع روسيا حول طرق تحقيق الاستقرار بسوريا، لافتا إلى أن الدوحة لا تعترف بحق الأسد في الترشح بالانتخابات والبقاء في السلطة حال فوزه فيها.
 
وكانت موسكو أشارت إلى أهمية دور قطر ودول الخليج الأخرى في عملية التنسيق في محادثات أستانا، التي توصلت في مطلع أيار إلى اتفاق حول إنشاء مناطق لتخفيف التوتر في سوريا، من جانبها، أعربت الدوحة عن دعمها لمحادثات أستانا بوصفها إطارا لإيجاد تسوية في سورية , وحول الأزمة الدبلوماسية بين بلاده وثلاثة من دول الخليج ومصر , قال الوزير القطري  : "إذا قرأتم تصريحات تصدر عن السعودية والأمارات والدول الأخرى التي شنت هجوما علينا، فستكتشفون أن كما كبيرا من التناقضات تتخللها. إنهم يتهموننا بكل كبيرة وصغيرة , يزعمون أننا نقيم علاقات متينة مع إيران وحزب الله وداعش، وهم ألد أعداء لبعضهم البعض في سورية , ويقولون إننا نؤيد الحوثيين والإخوان المسلمين، وهم على الجانبين المختلفين للصراع في اليمن
 
 وقال آل ثاني قائلاً "أن جنودنا دافعوا عن السعوديين ضد الحوثيين على حدود اليمن، ولقي بعضهم مصرعهم وأصيب آخرون بعاهات خطيرة جراء ذلك. إنها اتهامات لا معنى لها على الإطلاق" , واعتبر الوزير القطري أن هذه التصريحات يبدو أنها للاستهلاك العام، وأضاف قائلا "إننا ضائعون في التخمينات حول أسباب هذه الأزمة الدبلوماسية.. وما زلنا ننتظر حتى الآن أن يوجهوا إلينا مطالب ما، وأن يقدموا شيئا من الأدلة والبراهين العقلانية" , وأكد الوزير القطري أن بلاده لا تؤيد الجماعات بل الدول والحكومات المنتخبة بغض النظر عن الجهة التي تترأسها أو انتماء الحزب الذي فار في الانتخابات، مشددا على أنه لا يحق لأحد التدخل في سياسة قطر الخارجية طالما تظل ضمن إطار القانون الدولي.
 
وتساءل محمد آل ثاني، عن الاتهامات التي وجهت إلى بلاده حول دعم حزب الله اللبناني في الوقت ذاته الذي اتهمت فيه الدوحة بدعم تنظيم القاعدة في سورية , وفي مقابلة أجراها مع قناة روسيا اليوم، قال الوزير القطري : "كيف يتهموننا بدعم حزب الله وإيران وفي نفس الوقت نتهم بدعم تنظيم القاعدة في سوريا؟ وكيف لنا أن ندعم الحوثي في اليمن والإخوان المسلمين من طرف آخر؟".. مؤكدا على أن "هذه التناقضات هي أكبر دليل على أن الاتهامات الموجهة لقطر جزافية وغير محددة وإذا كانت هناك مطالب واضحة كان من الأجدر مناقشتها على طاولة الحوار بيومين قبل اتخاذ هذه الإجراءات ومنحنا حق الرد على هذه الاتهامات 
 
وتابع قائلاً "أما أن تحجب قنواتنا وأن يقمع الرأي الذي يريد توضيح وجهة نظرنا ثم تقوم حملة إعلامية مضادة لدولة قطر وشيطنتها والأخبار الكاذبة ضد حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى والمسؤولين القطريين تظهر أن هناك شيئا أكبر يخص دولة قطر بحد ذاتها." , ووفقا لما نقله موقع وزارة الخارجية القطرية , قال آل ثاني : "إن هناك جانبين للقصة الأول هو الظاهر أمام دولة قطر وأن خلفية الأزمة لا يجب أن تكون عميقة بحيث أن العلاقات كانت قبل يوم واحد من التصعيد ودية ولم تتم إثارة أي مطالب من قبل الدول التي اتخذت هذه الإجراءات ضد دولة قطر التي سبقتها حملة إعلامية ضدنا مبنية على أخبار مفبركة بعد قرصنة وكالة الأنباء القطرية وهذا أكبر دليل بالنسبة لنا على أن الأزمة التي تقوم على هجمات إعلامية ليس لها أي أساس صلب"
 
لفت إلى أنه و"إلى اليوم لم نسمع إلا اتهامات مرسلة ليست هناك مطالب محددة عما تريده هذه الدول من دولة قطر" , وأضاف: "الإجراءات التي تم اتخاذها ضد دولة قطر لم يتم اتخاذها ضد دول يعتبرونها دولا أعداء فقطر تلام بأن لها علاقات مخفية مع إيران في حين أن علاقاتنا معها واضحة وشفافة" في حين رد على ما أشيع حول لقاء قاسم سليماني في بغداد، قائلا: "هذه القصة من نسج الخيال لو كنت في حاجة للقاء قاسم سليماني لالتقيت به في الدوحة أو طهران".. مؤكدا" أن دولة قطر حين تريد ان تتخذ خطوات تكون علنية ولا تخفي شيئا ومسألة لقائي بسليماني جزء من حملة الأخبار المفبركة التي اخترعوها بعد اختراق موقع وكالة الأنباء القطرية."
 

  • المعارضة تحاول توحيد موقفها من الأسد وروسيا تنتظر ضم "الجزء الوطني"

  • يونيسيف : الماء يستخدم كسلاح بسورية وثلثي السكان لا يحصلون على مياه نقية

  • وليد المعلم يؤكد أن مصر لديها "رغبة صادقة" في تعزيز العلاقات مع حكومة الأسد

  • وزارة الخارجية الروسية : الوضع العسكري والسياسي بسورية يتجه نحو الأحسن

  • تقرير لـ"رويترز" يكشف أساليب خداع نظام الأسد للمحققين وإخفاء المواد الكيماوية

  • تعليقات الفيس بوك