الاخبار
التصويت



القائمة البريدية
اشترك في قائمة Syriapress البريدية مجانا لتصلك اخر اخبار الثورة السورية
الاسم
البريد

تابعونا

ترامب يؤيد الاجراءات التي اتخذتها دول عربية ضد قطر ويتهمها بتمويل الإرهاب

أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب الثلاثاء تأييده للاجراءات التي اتخذتها دول عربية ضد دولة قطر , ونشر ترامب تغريدة على موقع تويتر قال فيها إن "رؤية نتائج زيارة المملكة العربية السعودية التي التقيت خلالها الملك (سلمان) ومسؤولين من 50 دولة أخرى، يبعث للسرور. لقد قالوا بأنهم سوف يسلكون مسارا صارما ضد تمويل التطرف، وكل الإشارات كانت تدل على قطر. ربما يكون ذلك بداية لنهاية الإرهاب" , ويأتي هذا التصريح غداة إعلان السعودية والبحرين والامارات العربية قطع علاقاتها مع قطر، وفي وقت تحركت دول أخرى، على رأسها الكويت، في محاولة لإيجاد حل للازمة غير المسبوقة في منطقة الخليج , فيما أعلن المتحدث باسم البيت الأبيض شون سبايسر، أن إدارة بلاده تتواصل مع جميع الأطراف من أجل تسوية الخلاف بين قطر ودول عربية وإعادة تأسيس التعاون , جاء ذلك في المؤتمر الصحفي اليومي في البيت الأبيض، اليوم الثلاثاء، تطرق خلالها إلى الأزمة الخليجية.
 
وقال سبايسر: "تواصل الولايات المتحدة الأمريكية محادثاتها مع جيمع الأطراف في الشرق الأوسط، من أجل إعادة تأسيس التعاون الذي يعد مهما لحل المشاكل والأمن الإقليمي" , وتابع : "الولايات المتحدة ترغب في رؤية خفض التوتر وحل المشكلة في هذه المسألة، بشكل يتناسب مع مبادئها حول دعم الإرهاب والتطرف" , ولفت إلى أن العلاقات بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وامير قطر تميم بن حمد آل ثاني جيدة، وأن الزعيمين أجريا حوارا بناءا على هامش لقاءات الرياض , وأعلنت السعودية والإمارات والبحرين ومصر واليمن، أمس الإثنين، قطع العلاقات الدبلوماسية مع قطر، بينما لم تتخذ الدولتان الخليجيتان الأخريان، الكويت وسلطنة عمان، الخطوة نفسها , واعتبرت الدوحة أن الهدف من تلك الإجراءات "فرض الوصاية على الدولة وهذا بحد ذاته انتهاك لسيادتها وهو أمر مرفوض قطعيًا".
 
لكن البنتاغون أعلن الثلاثاء أن أزمة الخليج التي تجلت في مقاطعة دول عربية لدولة قطر "لم يكن لها تأثير" ولا يتوقع أن يكون لها أي تأثير على العمليات العسكرية الاميركية في هذا البلد الذي يأوي قاعدة عسكرية اميركية مهمة , وردا على تصريحات ترامب ، اتهم وزير الخارجية الألماني سيغمار غابرييل الرئيس الاميركي بتأجيج النزاعات في الشرق الاوسط عبر المجازفة بسباق جديد على التسلح , واتهمت السعودية ودولة الامارات العربية المتحدة والبحرين ومصر الاثنين قطر "بدعم الارهاب"، واتخذت سلسلة إجراءات تهدف إلى عزلها، وقطعت العلاقات الدبلوماسية معها , وتأتي هذه الأزمة بعد أكثر من أسبوعين على زيارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب إلى الرياض حيث دعا الدول الاسلامية إلى التصدي للارهاب وشن هجوما لاذعا على ايران. وبحسب محللين، شجعت سياسة ترامب الجديدة في المنطقة، السعودية على اقتناص الفرصة لعزل قطر.
 
وتواجه قطر، الدولة الصغيرة التي أثبتت حضورها على الساحة الدولية بفضل ثرواتها الهائلة من الغاز والنفط، اتهامات متكررة بالتقاعس في مكافحة تمويل الإرهاب، لكنها تنفي هذه الاتهامات على الدوام , وحاولت قطر التزام الهدوء رداً على الاجراءات في حقها , وقال وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن في مقابلة مع قناة "الجزيرة" القطرية بثت ليل الاثنين الثلاثاء "لن تكون هناك إجراءات تصعيدية مقابلة من قطر، لأنها ترى أن مثل هذه الخلافات بين الدول الشقيقة يجب أن تحل على طاولة حوار" , وأكد أن "علاقتنا استراتيجية مع الولايات المتحدة، هناك أمور لا نتفق عليها، لكن نقاط التعاون أكثر من نقاط الخلاف" , وأعرب وزير الخارجية القطري عن استعداد بلاده للحوار لحل الأزمة الدبلوماسية مع دول الجوار، مشيرًا إلى أن الدوحة "منفتحة على الوساطة" , وقال محمد ال ثاني، في حوار مع شبكة "سي إن إن" الأمريكية، أعادت نشره وكالة الأنباء القطرية الرسمية : "مستعدون للجلوس والحوار، نحن لسنا قوة عظمى هنا، ولا نؤمن في حل الأمور عبر المواجهة". 
 
وأشار إلى أن "الدولة التقدمية والعصرية" تؤمن بالدبلوماسية وتعزيز السلام في الشرق الأوسط , نافيًا الاتهامات، التي توجه إلى بلاده بـ"دعم الإرهاب"، أضاف : "قطر تكافح تمويل الإرهاب، وتساهم في حماية العالم من الإرهابيين المحتملين" , وفند وزير خارجية قطر بيان السعودية، الذي اتهم بلاده بـ"احتضان الجماعات الإرهابية والطائفية بهدف زعزعة استقرار المنطقة" , ومضى قائلًا: "مع كامل الاحترام، هذا البيان مليء بالتناقضات، لأنه يقول إننا ندعم إيران ومن ناحية أخرى ندعم الجماعات المتطرفة في سورية" , وتابع آل ثان: يقول (البيان) "إننا ندعم جماعة الإخوان المسلمين في السعودية أو اليمن، وندعم جماعة الحوثيين (المدعومين من إيران) من جانب آخر، في جميع ساحات المعارك، إنهم متخاصمون." , وأردف: "فيما يخص دعمنا للمعارضة السعودية أو الحركات الطائفية في القطيف، هذه معلومات خاطئة تماما" , وأوضح أن "التعاون بين أجهزة الأمن والاستخبارات في قطر والسعودية يخدم الأمن القومي السعودي". 
 
وفي إشارة إلى تغريدات، كتبها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم، على موقع "تويتر" بشأن الأزمة الدبلوماسية، قال وزير الخارجية القطري إنه خلال زيارة ترامب الأخيرة للمنطقة، ناقش هو وأمير البلاد الشيخ تميم بن حمد آل ثاني قضية "ضرورة وقف تمويل الإرهاب من قبل مختلف الدول" , وأشار إلى أن "هناك تقارير عديدة أصدرتها وكالات رسمية في الولايات المتحدة أشادت وأثنت على دور قطر في مكافحة تمويل الإرهاب" , ويوم أمس ، قطعت السعودية ومصر والإمارات والبحرين واليمن العلاقات الدبلوماسية مع قطر، واتهمتها بـ"دعم الإرهاب"، في أسوأ صدع تشهده المنطقة منذ سنوات، بينما لم تقطع الكويت وسلطنة عمان علاقاتهما مع الدوحة , في المقابل، نفت قطر الاتهامات، وقالت إنها تواجه حملة افتراءات وأكاذيب وصلت حد الفبركة الكاملة بهدف فرض الوصاية عليها، والضغط عليها لتتنازل عن قرارها الوطني.
 
من جهتها، نددت قناة الجزيرة في بيان بقرار السلطات السعودية الاثنين اغلاق مكتبها في الرياض معتبرة انه اجراء "غير مبرر" , وللولايات المتحدة قاعدة جوية في قطر ينتشر فيها عشرة آلاف جندي اميركي، وهي مقر القيادة العسكرية لمنطقة الشرق الاوسط وتستخدم خصوصا في الغارات الاميركية ضد تنظيم "داعش" في سوريا والعراق , ودعت دول عدة، بينها ايران والكويت وتركيا والجزائر والسودان، دول الخليج الى حل الازمة بالحوار , ووصل امير الكويت الشيخ صباح الاحمد الصباح الثلاثاء الى مدينة جدة في غرب السعودية للقاء الملك سلمان والتوسط في قضية قطع العلاقات الدبلوماسية مع قطر , وسبق للكويت ان قامت بوساطة بين قطر ودول خليجية أخرى في مجلس التعاون في 2014 تم على اثرها إعادة العلاقات مع الدوحة بعد فترة من قطعها من جانب الرياض وابوظبي والمنامة 
 
وقال الوزير القطري ان أمير قطر الشيخ تميم آل ثاني كان يعتزم توجيه خطاب الى القطريين بشأن الازمة، لكن نظيره الكويتي اتصل به متمنيا عليه تأجيل هذا الخطاب الى الثلاثاء لاعطائه "مساحة للتحرك والتواصل مع اطراف الازمة"، فوافق الشيخ تميم على ذلك , لكن ابوظبي اكدت الثلاثاء ان اي حل للازمة يجب ان يكون مرفقا بضمانات , وقال وزير الدولة للشؤون الخارجية أنور قرقاش على حسابه على تويتر "بعد تجارب الشقيق السابقة لا بد من إطار مستقبلي يعزز أمن واستقرار المنطقة"، مضيفا "لا بد من إعادة بناء الثقة بعد نكث العهود، لا بد من خريطة طريق مضمونة" , من جهته، دعا الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون خلال اتصال هاتفي الثلاثاء بامير قطر الى "الوحدة" بين دول الخليج مبديا استعداده لدعم "كل المبادرات لتسهيل التهدئة" , كذلك، تشاور الرئيس الروسي فلاديمير بوتين هاتفيا مع امير قطر طالبا تسوية الازمة "عبر الحوار".
 
في هذا الوقت، التقى وزير الخارجية السعودي عادل الجبير نظيره الفرنسي جان ايف لودريان في باريس وطالب قطر بـ"تغيير سياستها" و"الكف عن دعم المجموعات المتطرفة والتدخل" في شؤون جيرانها , ودخلت الاجراءات التي اتخذتها الدول الخليجية ومصر بحق قطر حيز التنفيذ الثلاثاء. ومن بين 35 رحلة كان مقررا ان تنطلق من مطاري دبي الى الدوحة، ألغيت 27 رحلة، بحسب موقع مجموعة مطارات الامارة , وبدا مطار حمد الدولي، أحد أكبر مطارات المنطقة وأكثر مطارات العالم فخامة، أقل ازدحاما صباح الثلاثاء، مع بدء ست شركات طيران اقليمية تطبيق قرار وقف رحلاتها إلى الدوحة إثر قطع دول عربية العلاقات معها , وكانت الخطوط الجوية القطرية أعلنت تعليق رحلاتها إلى السعودية والامارات والبحرين ومصر "حتى اشعار اخر" , وقررت الهيئة العامة للطيران المدني السعودية الثلاثاء إلغاء جميع التراخيص الممنوحة للخطوط الجوية القطرية ولموظفيها وإقفال جميع مكاتبها في المملكة خلال 48 ساعة، بحسب بيان نشرته وكالة الانباء الرسمية.
 
ودعت الهيئة المسافرين الذين قاموا بشراء تذاكرهم من وإلى قطر إلى "التواصل مع الناقلات الجوية أو وكيل السفر عبر الموقع الإلكتروني لاستعادة التذاكر أو التعويض" , في ظل هذه الاجواء، طالب المدير العام للمنظمة الدولية للنقل الجوي (اياتا) الكسندر دي جونياك الثلاثاء بالعودة عن قرار تعليق الرحلات الجوية الى قطر في أسرع وقت من أجل صالح شركات الملاحة الجوية والركاب , ومن المتوقع أن يكون للقرار تبعات اقتصادية مهمة , وبدأت الأزمة الأخيرة في أيار عندما أعلنت قطر أنها تعرضت لقرصنة أدت الى نشر تصريحات نسبت الى أميرها الشيخ تميم بن حمد ال ثاني على وكالة الانباء القطرية الرسمية , وتضمنت التصريحات انتقادات للسعودية ودول الخليج بعد القمة الخليجية الاميركية خلال زيارة ترامب للرياض، لجهة موقفها من ايران. ونقل عن الأمير قوله أن ايران "تمثل ثقلا إقليميا وأن ليس من الحكمة التصعيد معها" , وأدت هذه المسالة الى تأجيج التوتر بين دول الخليج. وبدا وكأن وسائل الاعلام الخليجية لم تصدق النفي القطري، وواصلت التعامل مع التصريحات المنسوبة للامير على انها واقع , وقال خبراء ان محاولات عزل قطر من جانب المملكة السعودية ودول عربية اخرى يمكن أن تصيب اقتصاد الامارة الصغيرة ووارداتها الغذائية بشكل خاص، الا ان هذا الحصار لا يهدد صادراتها من الغاز والنفط.

  • ماكرون يبحث مع ترامب سبل زيادة التعاون قبل إطلاق مبادرته الخاصة بسورية

  • روسيا تؤكد تأثير العقوبات الأمريكية على التعاون بينهما في جهود مكافحة الإرهاب

  • هايلي : إيران معروفة بتمويل الإرهاب ووكلائها ينفذون خططها في العراق وسورية

  • بنس : ترامب سيصادق على قانون الكونغرس بفرض عقوبات جديدة ضد روسيا

  • ترامب : الأسد لن ينفذ .. ما قام به بالنسبة لسورية والإنسانية أمر فظيع ومخيف

  • تعليقات الفيس بوك