الاخبار
التصويت



القائمة البريدية
اشترك في قائمة Syriapress البريدية مجانا لتصلك اخر اخبار الثورة السورية
الاسم
البريد

تابعونا

ترامب يحتفل بالمئة يوم الأولى من حكمه : كانت مثمرة جداً والمعارك الكبرى آتية

احتفل الرئيس الأميركي دونالد ترامب بيومه المئة في منصبه السبت، بحضور مؤيديه، معتبرا أن تلك الفترة كانت "مثمرة جدا"، ومتعهداً بـ"معارك كبرى آتية" , وقال ترامب خلال تجمع علني في بنسيلفانيا، إحدى الولايات التي ساهمت بفوزه في انتخابات الثامن من تشرين الثاني 2016، إن "أيامي المئة الأولى كانت مثيرة ومثمرة جدا"، مضيفا "سننتصر في كل المعارك الكبرى الآتية" , وأكد الرئيس الأميركي "لقد كنا تعمل خلا الأيام المئة تلك"، رغم النكسات العدة التي تعرض لها، وأبرزها فشله في مسألة التأمين الصحي وتعليق القضاء لمرسومه حيال الهجرة , وخلال التجمع في مدينة هاريسبرغ، عاصمة بنسيلفانيا، رفع مناصروه لافتات كتب عليها "الوعود أطلقت. الوعود محفوظة". كما هتف الحاضرون "أميركا أميركا" وسط تصفيق متكرر، على غرار الحملات الانتخابية لترامب 
 
وخصص ترامب جزءا لا بأس فيه من خطابه لتوجيه انتقادات شدشدة لوسائل الإعلام، التي سمى بعضها أحياناً , وأعرب عن سعادته لتواجده ليلة السبت في بنسيلفانيا "على بعد 150 كيلومترا من واشنطن"، حيث يعقد في الوقت نفسه عشاء جمعية مراسلي البيت الأبيض , وهذا الاجتماع هو حدث تقليدي لرؤساء الولايات المتحدة، والذي قرر ترامب مقاطعته، لاعتباره أنه لاقى معاملة سيئة من وسائل الإعلام , وقال إن هذا العشاء "الممل للغاية"، يجمع "مجموعة كبيرة من نجوم كوميديا هوليوود" , وكان ترامب قال في شريط فيديو بثه البيت الأبيض في وقت سابق إن "المئة يوم أولى من ادراتي هي ببساطة الاكثر تتويجا بالنجاح في كامل تاريخ" الولايات المتحدة.
 
لكن الرئيس الأميركي الـ45 للولايات المتحدة الذي أثار فوزه على منافسته الديموقراطية هيلاري كلينتون صدمة في العالم، يجد صعوبة في الوفاء بوعوده الانتخابية , ووقع ترامب منذ وصوله إلى البيت الأبيض عشرات المراسيم الرئاسية لإلغاء التدابير المتخذة في عهد باراك أوباما في مجال الصناعة والبيئة والتنقيب عن النفط والغاز، وهي جهود لقيت ترحيبا من الجمهوريين , وفي هذه المحطة من ولايته، يعتبر ترامب الرئيس الأميركي الأدنى شعبية في التاريخ الحديث لاستطلاعات الرأي، ولو أن قاعدته الانتخابية بقيت ثابتة في دعمها له , ووصفت المعارضة الديموقراطية الجمعة بداية ولاية ترامب بأنها كارثية وشهدت انعدام استقرار متزايدا وفشلا تشريعيا ووعودا لم تتحقق
 
وفي تصريح سابق أعلنت دانا وايت السكرتيرة الصحافية للمتحدث الرسمي باسم وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاغون" أن "الرئيس منح وزير الدفاع حق التحكم بمستوى عديد الوحدات في العراق وسوريا، رغم عدم حدوث أي تغيير في هذا المستوى في الوقت الحاضر. كما أن هذا لا يعني أبدا حصول تغييرات ما في مهمة محاربة "داعش" في سوريا والعراق". وأكدت وايت أن استراتيجية الولايات المتحدة في مكافحة المتطرفين تبقى معتمدة على القوى المحلية؛ مضيفة أن منح القيادة العسكرية صلاحيات إضافية سيمنحها "حرية الحركة والقدرة والفعالية" اللازمة للعمل مع الشركاء في المنطقة
 
من جانب آخر قدم وزير النقل والاستخبارات الإسرائيلي يسرائيل كاتس لإدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وثيقة لوقف النفوذ الإيراني في سورية , ونشرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية في موقعها الإلكتروني، الاقتراح الذي تقدم به الوزير كاتس أثناء زيارته للولايات المتحدة، وذكرت أنه يتضمن خمس نقاط رئيسية تهدف في مجملها إلى تشديد الخناق على إيران ومنع تمددها في العراق وسوريا ولبنان , وقالت الصحيفة، إن "من بين النقاط الواردة في مذكرة التفاهم، اعتراف أمريكي بالسيادة الإسرائيلية على مرتفعات الجولان"، وهي منطقة احتلتها إسرائيل في حرب 1967، وضمتها إليها في العام 1981.
 
وكان رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، ناقش هذه المسألة في أكثر من مناسبة مع القادة الروس والأمريكيين، ما يعكس رغبة إسرائيل في الاستفادة من الوضع للضغط صوب تنازل سوري عن الجولان , وتتضمن مذكرة الوزير الإسرائيلي معارضة عامة للوجود العسكري الدائم لإيران في سوريا، وفرض عقوبات على طهران لحملها على وقف المساعدات العسكرية والمالية لحزب الله وتكثيف العقوبات عليه , ونقلت الصحيفة عن كاتس قوله: "إننا نعمل على بناء توافق أمريكي في الرأي لوقف إيران وتعزيز مبادرات التعاون الإقليمي".
 
وكانت هايلي قد أعلنت الأسبوع الماضي أن سياسة إيران في الشرق الأوسط ونشاط "حزب الله" اللبناني يجب أن يصبحا مسألة ذات أولوية في جدول الأعمال الإقليمي لمجلس الأمن الدولي , وقالت هايلي في كلمة ألقتها خلال المناقشات حول مسألة الشرق الأوسط في مجلس الأمن الدولي: "إن القضية الفلسطينية الإسرائيلية هامة وتستحق الاهتمام، وهي، بالتأكيد، لا تغفل هنا (في مجلس الأمن). لكن طبيعة نشاط إيران وحزب الله المدمرة للغاية تتطلب الاهتمام الأكبر بكثير، ويجب أن تصبح أولوية لدى المجلس الأمن في المنطقة" , وقالت هايلي يجب طرح "ما هو سبب الصراع في المنطقة " , وشددت على أن إيران وميليشيا حزب الله المتعاونة معها "قد تآمرت من أجل زعزعة استقرار الشرق الأوسط"، مشيرة إلى أن "هاتين اللاعبتين الأساسيتين توسعان نطاق نفوذهما هناك".

  • ماكرون يبحث مع ترامب سبل زيادة التعاون قبل إطلاق مبادرته الخاصة بسورية

  • بنس : ترامب سيصادق على قانون الكونغرس بفرض عقوبات جديدة ضد روسيا

  • ترامب : الأسد لن ينفذ .. ما قام به بالنسبة لسورية والإنسانية أمر فظيع ومخيف

  • الجنرال توماس : قرار ترامب وقف دعم المعارضة السورية لم يكن تنازلا لروسيا

  • ترامب يوقف الدعم الأمريكي للمعارضة السورية والثوار يؤكدون أنه لم يكن مجدياً

  • تعليقات الفيس بوك