الاخبار
التصويت



القائمة البريدية
اشترك في قائمة Syriapress البريدية مجانا لتصلك اخر اخبار الثورة السورية
الاسم
البريد

تابعونا

الأردني علي الزعتري خلفاً للسوداني يعقوب الحلو منسقاً للأمم المتحدة في دمشق

أعلنت الأمم المتحدة أن مبعوثها المقيم للشؤون الإنسانية في سوريا، الأردني علي الزعتري، بدأ مباشرة مهامه اليوم الأربعاء، خلفا للسوداني، يعقوب الحلو الذي شغل هذا المنصب منذ 2013 وعين مؤخرا نائبا لمبعوث الامم المتحدة في ليبيريا , جاء ذلك على لسان ستيفان دوغريك، المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، في تصريحات أدلى بها خلال مؤتمر صحفي بمقر لمنظمة الدولية بمدينة نيويورك الأمريكية، وأوضح إن "الزعتري بدأ أمس الأربعاء مباشرة مهام عمله، بعد وصوله منذ أيام (لم يحددها) إلى دمشق وقدم أوراق اعتماده باعتباره المنسق المقيم ومنسق الشؤون الإنسانية الجديد في البلاد" , ويتمتع الزعتري بخبرة 35 عاماً مع الأمم المتحدة في مجال التنمية والمساعدة الإنسانية في الشرق الأوسط وأفريقيا، حيث شغل في السابق منصب الممثل الخاص للأمين العام في ليبيا والسودان , كما عمل المسؤول الأممي في سوريا ممثلا مقيما لبرنامج الأمم المتحدة الانمائي من 2004 حتى 2007 
 
وحول القصف المتواصل لنظام الأسد والطائرات الروسية على مدينة حلب ، قال دوغريك "لقد أعرب مكتب الأمم المتحدة للشئون الإنسانية (أوتشا) اليوم عن الفزع من تصاعد وحشية العنف والقصف المتواصل شرقي حلب التي يعيش بها أكثر من 275 ألف نسمة في حصار بينهم أكثر من ألف طفل" , وأضاف أن "المكتب تلقى تقارير عن وقوع هجوم على سوق للمواد الغذائية في منطقة الفردوس شرقي حلب، ما أدى إلى سقوط عشرات الضحايا والجرحى" , وجدد دعوته إلى وضع حد للقتال ووقف الأطراف المعنية الهجمات على المدنيين والبنية التحتية المدنية بما يتماشى مع الالتزامات القانونية الدولية , وأشار إلى أن "الأمم المتحدة وشركائها على استعداد لتقديم المساعدة اللازمة على وجه السرعة إلى السكان المحاصرين في أقرب وقت تسمح به الظروف" , وأضاف قائلا "نحن ندين الهجوم الذي وقع أمس الثلاثاء على مدرسة ابتدائية في مدينة درعا ما أسفر عن مقتل خمسة أطفال تتراوح أعمارهم بين أربعة و16 واصابة أكثر من 16 طفلا آخرين"
 
وقالت مصادر إعلامية إن حكومة الأسد قبلت أمس أوراق اعتماد الأردني علي الزعتري بصفته المنسق المقيم لجهود الأمم المتحدة للمساعدات الانسانية , ووصل الزعتري إلى دمشق خلال عطلة نهاية الاسبوع وبدأ عمله رسميا الثلاثاء , وفي نهاية ايلول 2014 أعلنت وزارة الخارجية السودانية ، أنها قررت إبعاد علي الزعتري المنسق المقيم للشؤون التنموية والإنسانية بالأمم المتحدة في الخرطوم لأنه "أساء إلى شعب السودان وحكومته" , وقالت الوزارة في بيان ردا على انتقاد الأمين العام للأمم المتحدة لقرار الإبعاد وطلبه من السودان العودة عنه، إن "الحكومة السودانية اتخذت قرار الإبعاد في حق السيد علي الزعتري نظراً لأنه أساء إلى الشعب السوداني وقيادته السياسية عبر تصريح صحفي لإحدى الصحف النرويجية في خطوة تناقض مهامه كموظف دولي رفيع للأمم المتحدة بالسودان" , وفي مطلع ايلول ، نقل المركز السوداني للخدمات الصحفية أن علي الزعتري قال لصحيفة نرويجية إن "السودانيين يعانون الفقر ويعيشون أزمة اقتصادية وسياسية ويعتمدون على المساعدات الإنسانية التي تقدم لهم. نحن مضطرون للتعامل مع الرئيس السوداني عمر البشير المطلوب للمحكمة الجنائية" لاتهامه بارتكاب جرائم حرب في إقليم دارفور غربي البلاد , وقال الزعتري إنه أجرى مقابلة مع صحيفة بيستانسا كتويلت، لكنه نفى الكلام المنسوب إليه
 
وفي24 نسيان 2015، عين بان كي مون , السيد علي الزعتري ، نائباً جديداً للممثل الخاص للأمين العام ورئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، وشغل كذلك منصب المنسق المقيم للأمم المتحدة ومنسق الشؤون الإنسانية والممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي , بحسب المركز الإعلامي التابع للأمم المتحدة الذي أضاف أن السيد الزعتري يتمتع بخبرة 35 عاماً مع الأمم المتحدة في مجال التنمية والمساعدة الإنسانية في الشرق الأوسط وأفريقيا، حيث شغل مؤخراً منصب المنسق المقيم للأمم المتحدة ومنسق الشؤون الإنسانية والممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في السودان (2012-2015) ونائب المدير المساعد ونائب المدير في مكتب الشؤون الإدارية لدى برنامج الأمم المتحدة الإنمائي (2007-2012) , كما عمل أيضاً منسقاً مقيماً للأمم المتحدة وممثلاً مقيماً لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في سوريا (2004-2007) ومستشاراً أقدم لشؤون السياسات في إدارة المكتب الإقليمي للدول العربية في برنامج الأمم المتحدة الإنمائي (2001-2003). وعمل قبل ذلك في ليبيا والعراق والكويت , وقد حصل السيد الزعتري على دبلوم في الاقتصاد البيئي من جامعة هارفارد ودرجة الماجستير في العلوم الاجتماعية من جامعة سيراكيوز ودرجة الليسانس في الفنون الحرة من كلية غرب مريلاند.

  • الأمم المتحدة : سورية في صدارة دول العالم بعدد اللاجئين والنازحين عام 2016

  • حكومة الأسد تسمح للأمم المتحدة بإرسال إغاثة إنسانية براً من حلب إلى القامشلي

  • الأمم المتحدة تعرب عن قلقها البالغ بشأن سلامة أكثر من 400 ألف شخص بالرقة

  • الجيش الأردني يقتل مجموعة من المتطرفين هاجموا مركزاً على الحدود مع سورية

  • الجيش الأردني يؤكد عدم نيته إدخال قواته لإقامة منطقة آمنة في الجنوب السوري

  • تعليقات الفيس بوك