الاخبار
التصويت



القائمة البريدية
اشترك في قائمة Syriapress البريدية مجانا لتصلك اخر اخبار الثورة السورية
الاسم
البريد

تابعونا

قتيل وجريح ومخطوف من أقارب اللواء رستم غزالي بمحافظة درعا

قتل شخص وأصيب آخر وخطف ثالث، من أقارب رئيس الأمن السياسي في سوريا اللواء رستم غزالي الجمعة، في عملية نفذها مقاتلون من الجيش السوري الحر في محافظة درعا.

 
 ونقل عن نشطاء في المنطقة أن الثلاثة هم من عائلة اللواء غزالي، أحد أعمدة نظام الاسد , وأشاروا إلى أن مقاتلين نفذوا الهجوم الذي استهدف مجمع الغزالي في ضواحي بلدة قرقا الواقع على طريق دمشق درعا جسر نامر.
 
من جانبها، أكدت الهيئة العامة للثورة السورية أن عناصر من الجيش السوري الحر استهدفوا "تجمعا للأمن والشبيحة في مجمع الغزالي قرب مدينة أزرع على طريق دمشق درعا" , وأشارت الهيئة إلى أن العملية أدت إلى جرح العديد من عناصر الشبيحة الذين تم نقلهم إلى مستشفى أزرع العسكري
 
وأكد تلفزيون النظام الخبر، من دون أن يشير إلى صلة قرابة بين الأشخاص الثلاثة واللواء غزالي , وجاء في الشريط الإخباري خير عاجل : "اعتدت مجموعة إرهابية مسلحة على عدد من المواطنين عند محطة للوقود بالقرب من قرية قرفا (في محافظة درعا)، ما أدى إلى استشهاد مواطن وإصابة آخر".
  
ويتولى رستم غزالي، وهو ضابط متحدر من درعا ويبلغ من العمر 59 عاما، رئاسة جهاز الأمن السياسي، منذ رقي إلى هذا المنصب بعد مقتل أربعة من كبار القادة الأمنيين السوريين في تفجير استهدف اجتماعًا لهم في دمشق في 18 يوليو الماضي , وسبق لغزالي أن تولى منذ العام 2002، رئاسة جهاز الأمن والاستطلاع التابع للجيش السوري الذي كان متواجدا في لبنان قبل الانسحاب منه عام 2005, فيما ذكرت بعض المصادر أن اللواء غزالي كلف بمهام وزير الداخلية دون ان يتم اعلان ذلك رسمياً 
 
 
 
 

  • خرق قوات الأسد للهدنة في درعا يبدد آمال اللاجئين في الأردن بالعودة إلى ديارهم

  • منظمات حقوقية تتهم قوات الأسد وروسيا بقصف 25 منشأة طبية بمحافظة إدلب

  • سكان درعا ينزعون الألغام ويزيلون الركام والأردن تبحث مع الثوار عودة اللاجئين

  • الجيش الروسي يتمركز في الصنمين وينشر شرطته العسكرية في درعا والجولان

  • الهدنة متماسكة بحذر في درعا والقنيطرة والثوار يرصدون تحركات قوات النظام

  • تعليقات الفيس بوك