الاخبار
لافروف يقول إنه بدأ يلاحظ نزعة إيجابية في صفوف المعارضة السورية باتجاه الحوار مع حكومة الأسد لتسوية الأزمة واشنطن تدعو جميع الأطراف الفاعلة في سورية للضغط على نظام الأسد وإقناعه بالانضمام للهدنة الثابتة تركيا تكشف تفاصيل المناقشات حول خريطة التواجد العسكري الأجنبي في سورية لتطبيق اتفاقية مناطق تخفيف التوتر وزير الخارجية القطري ينفي رسمياً أن تكون بلاده قد قدمت دعماً لجبهة النصرة في سورية تعلن استراليا عن استئناف ضرباتها الجوية في سورية ضمن التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية موسكو تتهم واشنطن بعدم إبلاغها بأنها ستسقط الطائرة وتطالب القيادة الأمريكية بتحقيق معمق في سلوك عسكرييها وزارة الدفاع الروسية تعلن تعليق قناة الاتصال التي أقامتها مع نظيرتها الأميركية لمنع حوادث اصطدام جوية في سورية الولايات المتحدة تعلن أن طياريها لن يترددوا في الدفاع عن أنفسهم مواجهةب أية تهديدات روسية في الأجواء السورية
التصويت



القائمة البريدية
اشترك في قائمة Syriapress البريدية مجانا لتصلك اخر اخبار الثورة السورية
الاسم
البريد

تابعونا

تركيا وإيران متفقتان على وحدة سوريه وتطهيرها من "داعش" و"التنظيمات المشابهة"

استقبل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، مساء اليوم الجمعة، وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، في أنقرة , وذكرت مصادر في الرئاسة التركية، أن أردوغان استقبل ظريف في المجمع الرئاسي، وأنهما عقدا لقاءً مغلقًا استغرق نحو 3 ساعات، دون تقديم مزيد من التفاصيل حول الموضوعات التي تناولاها , وفي وقت سابق من اليوم وصل ظريف تركيا، في زيارة رسمية (لم تعلن مدتها)، لبحث العلاقات الثنائية بين البلدين، فضلًا عن عدد من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، تأتي في مقدمتها الأزمة السورية الراهنة , وسبق أن التقى ظريف، اليوم نظيره التركي مولود جاويش أوغلو، بأنقرة، وعقدا مؤتمرًا صحفيًا مشتركاً، تناولا خلاله الحديث عن عدد من القضايا.
 
وقال جاويش أوغلو، اليوم الجمعة، إن تركيا وإيران متفقتان على وحدة التراب السوري وحدوده، وعلى ضرورة تطهير البلاد من تنظيم "داعش" وبقية التنظيمات المشابهة، مضيفًا "هذا إلى جانب تشكيل حكومة سورية شاملة عقب ذلك" , جاء ذلك في تصريحات صحفية أدلى به الوزير التركي، عقب مرافقته نظيره الإيراني ، في جولة لمقر البرلمان بالعاصمة أنقرة، الذي تعرض للقصف خلال محاولة الانقلاب الفاشلة التي شهدتها البلاد منتصف تموز الماضي، على هامش زيارة رسمية يجريها الأخير للبلاد حاليًا , وأشار جاويش أوغلو أنه بحث مع ظريف خلال مأدبة غداء اليوم، قضايا سياسية وتجارية، وأخرى تتعلق بمجالات المواصلات والطاقة وجهود مكافحة الإرهاب بين أنقرة وطهران، فضلًا عن الأزمات المستمرة في كل من سوريا والعراق واليمن.
 
وشدّد الوزير التركي على أن "البلدين لديهما القدرة على لعب دور هام لحل الأزمات العالقة في المنطقة"، مضيفًا "لقد ركّزنا خلال اللقاء على الملف السوري بشكل خاص لأن الدور الإيراني معروف وتنتقده تركيا منذ البداية، وعلينا أن نعمل لتحويله إلى دور إيجابي بنّاء" , وأوضح جاويش أوغلو أن رؤية بلاده حيال مستقبل رئيس النظام السوري الأسد، تختلف عن نظيرتها الإيرانية، لافتًا أن هذا "الاختلاف قائم منذ بداية التوتر في سوريا، ونعمل مع طهران بهدف التوصل إلى حل دائم للأزمة التي تشهدها البلاد" , وفي معرض ردّه على سؤال حول ما إذا كانت المقاتلات التركية ستشارك بعمليات مشتركة في أجواء سوريا، قال جاويش أوغلو إن "وفدًا تركيًا من المنتظر أن يزور موسكو قريبًا (لم يحدد متى) لبحث هذه المسألة، مشيرًا إلى ضرورة التنسيق للحيلولة دون وقوع حوادث خلال العمليات التي تستهدف تنظيم داعش في سوريا".
 
بدوره أكد الوزير الإيراني دعم بلاده للديمقراطية في تركيا، لافتًا أن زيارته للبرلمان اليوم، بمثابة "واجب يتحتم علىّ القيام به" , وتابع ظريف "نحن بجانب الشعب التركي، ومنذ اللحظة الأولى للمحاولة الانقلابية أعلنا رفضنا القاطع لها، ولعل خروج الناس إلى الشوارع في تلك الليلة ، لأمر يؤكد بما لا يدع مجالا للشك أن الإرادة الشعبية تفوق كافة القوى على الإطلاق" , وفي وقت سابق من اليوم وصل ظريف تركيا، في زيارة رسمية (لم تعلن مدتها)، هي الأولى من نوعها لمسؤول إيراني بعد المحاولة الانقلابية، وذلك لبحث العلاقات الثنائية بين البلدين، فضلًا عن عدد من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، تأتي في مقدمتها الأزمة السورية الراهنة , وسبق أن التقى ظريف، اليوم جاويش أوغلو، بأنقرة، وعقدا مؤتمرًا صحفيًا مشتركاً، تناولا خلاله الحديث عن عدد من القضايا.
 
وكان ظريف قد ألتقى رئيس الوزراء التركي، بن علي يلدريم قبيل لقاءه بالرئيس التركي رجب طيب اردوغان , وفي تصريح سابق قال يلدريم إن سوريا ودولا أخرى في المنطقة ستشهد "تطورات جميلة" , جاء ذلك في كلمة له أمام أعضاء مجلس مصدري تركيا في اجتماع تشاوري عقد، يوم الأربعاء، في قصر جانقايا (أصبح مقرا لرئاسة الوزراء) في أنقرة , وأضاف يلدرم: "بعد الآن، ستعمل تركيا بشكل وثيق أكثر مع دول المنطقة لحل قضايا المنطقة وفي مقدمتها سوريا، ومثلما حللنا مشاكلنا مع إسرائيل، ومثلما أعدنا الأمور إلى مسارها مع روسيا، سنشهد تطورات جميلة في سوريا ودول أخرى في المنطقة، وبدأت مرحلة ذلك، واُتخذت خطواتها، وسنشاهد معا نتائجها" , وشدد على أن دول المنطقة أفضل من تحلل وتنتج الحل الصحيح لقضايا المنطقة، مضيفا: "شاهدنا ما آلت إليه الأمور نتيجة دور من يجهلون التفاصيل الدقيقة للأحداث لبعدهم عن المنطقة؛ ففي سوريا قتل 500 ألف إنسان بريء، في حين أن تركيا استضافت 3 ملايين سوري".

  • تركيا تكشف عن الدول التي ستشارك قواتها بمراقبة مناطق خفض التوتر في سورية

  • دنفورد لا يرى تأثيراً لأزمة الخليج على محاربة "داعش" وأحرار الشام تشيد بقطر

  • عناصر "داعش" يتظاهرون أنهم مدنيون بالرقة ويطلقون النار على من يحاول الفرار

  • القضاء الفرنسي يقرر التحقيق بتمويل شركة "لافارج" لتنظيم "داعش" في سورية

  • قوات الأسد وإيران تحقق هدفها بالوصول للحدود العراقية وواشنطن تشيد بروسيا

  • تعليقات الفيس بوك