الاخبار
التصويت



القائمة البريدية
اشترك في قائمة Syriapress البريدية مجانا لتصلك اخر اخبار الثورة السورية
الاسم
البريد

تابعونا

لعبة التصريحات المتناقضة بين بوتين ومساعديه حول دعم موسكو للجيش السوري الحر

أكد فلاديمير كوزين مساعد الرئيس الروسي للتعاون العسكري والفني إن روسيا لا تزود الجيش السوري الحر بالأسلحة , بينما صرح ديمتري بيسكوف الناطق الصحفي باسم الرئيس الروسي بإن سلاح الجو الروسي يدعم وحدات معينة من الجيش السوري الحر، تشارك في العمليات الهجومية ضد تنظيم "داعش" , وقال بيسكوف للصحفيين أمس : "فعلا تشارك وحدات معينة من الجيش السوري الحر في العمليات الهجومية ضد داعش والتنظيمات المتشددة الأخرى. وتنال هذه العمليات الهجومية دعما من جانب القوات المسلحة الروسية"
 
وكان الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين قال أمس الأول: إن روسيا تساند الجيش السوري الحر  وتقدم له الأسلحة والذخيرة والدعم الجوي في عمليات مشتركة مع قوات الأسد في مواجهة المتشددين. وأكد أن "وحدات من الجيش السوري الحر قوامها أكثر من خمسة آلاف شخص يشنون عمليات هجومية على الإرهابيين في محافظات حمص وحماة وحلب والرقة مثلهم في ذلك مثل القوات النظامية". وقال "إننا نساندهم من الجو، ونساعدهم في إمدادات الأسلحة والذخيرة"
 
غير أن الكرملين عاد وأصدر توضيحات تراجع فيها عن تصريحات بوتين حول امداد الجيش السوري الحر بالسلاح , وأكد الناطق الرئاسي الروسي ديمتري بيسكوف للصحافيين أن روسيا تقوم بتوريد الأسلحة لسورية بموجب التعاون العسكري التقني وفقا للقانون الدولي.. مشددا على أن إمدادات الأسلحة الروسية تصل إلى جيش النظام , ونقلت وكالة أنباء "سبوتنيك" الروسية عن الناطق ردا على سؤال بشأن ما إذا كانت روسيا تمد المعارضة السورية المعتدلة أيضا بالسلاح قوله إن "روسيا تورد الأسلحة للسلطة الشرعية للجمهورية العربية السورية"
 
من جانبه استغرب وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف عدم دعوة واشنطن لنظام الأسد للانضمام الى التحالف الذي يحارب تنظيم "داعش"، وقال: "فيما يتعلق بتوسيع التحالف.. نحن نعتبر الولايات المتحدة شريكا فعالا محتملا لتنسيق التحركات. من المهم جدا إيجاد أرضية صلبة فيما يتعلق بالقانون الدولي. وكما قلت مرات كثيرة لا أستطيع أن أفهم لماذا لم تدع الولايات المتحدة حتى الآن دمشق للانضمام إلى التحالف؟ وقبل كل شيء لماذا لم تتدخل الأمم المتحدة ـ كما يشير القانون الدولي ـ من أجل تجنب مسائل ديبلوماسية وسياسية"
 
بدورها، شككت وزارة الخارجية الأميركية في تصريحات بوتين وقالت إنها لا يمكنها تأكيد مزاعمه بأن بلاده تساند الجيش السوري الحر. وقال المتحدث باسم الوزارة جون كيربي إنه اطلع على تصريحات الرئيس الروسي بأن بلاده ساندت الجيش السوري الحر في عمليات مشتركة مع قوات الأسد ضد المتشددين , وأضاف كيربي قائلا: "لم يتضح لنا.. هل هذه المزاعم عن مساندة الجيش السوري الحر صحيحة أم لا. ولذا فإنه لا يمكنني القول بصحة هذه التصريحات ما عدا ما قلناه من قبل من أن الأغلبية الساحقة من الضربات الجوية التي تنفذها الطائرات الروسية" تستهدف جماعات معارضة لحكومة الأسد ولا تستهدف "داعش".

  • اجتماع الرياض يفشل بتوحيد المعارضة لرفض "منصة موسكو" بحث مصير الأسد

  • الشعب السوري ينعي الفنانة الحرة فدوى سليمان ويشيد بمواقفها الثورية الشجاعة

  • استشهاد 7 من رجال الدفاع المدني السوري في هجوم مسلح على مركزهم بسرمين

  • موسكو تعلن عن وقف إطلاق النار ومنطقة "خفض توتر" ثالثة بريف حمص الشمالي

  • بوتين يرد عل عقوبات واشنطن بطرد 755 دبلوماسياً وينذر بتدهور العلاقات معها

  • تعليقات الفيس بوك