الاخبار
التصويت



القائمة البريدية
اشترك في قائمة Syriapress البريدية مجانا لتصلك اخر اخبار الثورة السورية
الاسم
البريد

تابعونا

الثوار يسيطرون على معبر القنيطرة الحدودي واسرائيل تعلن الجولان منطقة عسكرية مغلقة

 أعلن الجيش الإسرائيلي، أمس، الجولان المحتل منطقة عسكرية بعد سيطرة الجيش السوري الحر على معبر القنيطرة. وأفادت وسائل إعلام أن "مقاتلين معارضين أعلنوا السيطرة على المعبر الحدودي بين القنيطرة والجولان المحتل" وأصيب ضابط من جيش الاحتلال الإسرائيلي أمس بجروح جراء تعرضه لإطلاق النار من الجانب السوري بشمال هضبة الجولان السورية , وردت المدفعية الإسرائيلية على إطلاق النار بقصف موقع لجيش النظام قرب الحدود. وتم نقل الضابط الجريح بواسطة طائرة مروحية إلى مستشفى "رمبام" في حيفا بفلسطين المحتلة لتلقي العلاج , ولفتت وسائل إعلام إلى إصابة إسرائيلي جراء سقوط قذيفة هاون على الجولان مصدرها الجانب السوري.
 
 وقال متحدث عسكري إسرائيلي إن الجيش قصف موقعا لجيش النظام "ردًا على سقوط قذائف هاون على الجانب الإسرائيلي من معبر القنيطرة على الحدود بين إسرائيل وسوريا". وقال أفيخاي أدرعي، المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي للإعلام العربي، في تغريدة على (تويتر): "قصف الجيش (الإسرائيلي) موقعا (لم يحدده بالضبط) للجيش النظامي السوري ردًا على انزلاق نيران من القتال الداخلي الدائر قرب الحدود والذي تسبب بإصابة ضابط إسرائيلي".
 
في حين أعلن مقاتلو الجيش السوري الحر وبينهم عناصر من جبهة النصرة ومجموعات أخرى أمس، على معبر القنيطرة الخاضع لإشراف قوات الأمم المتحدة في الجانب السوري من هضبة الجولان المحتلة، بعد معارك عنيفة مع قوات النظام , وأكد الناشطون أن الاشتباكات تسببت بمقتل ما لا يقل عن 20 عنصراً من قوات النظام والقوات الموالية له ، بالإضافة إلى عشرات الجرحى من الطرفين , وأشاروا إلى أن الاشتباكات مستمرة في المدينة المهدمة وجبا وتل كروم والرواضي في ريف القنيطرة.
 
من جهتها، أعلنت جبهة ثوار سوريا إحدى أكبر المجموعات المقاتلة ضد النظام على حسابها على موقع تويتر "رفع علم الثورة فوق معبر القنيطرة الحدودي" , وكان بيان موقع من جبهة ثوار سوريا وجبهة النصرة وحركة أحرار الشام الإسلامية ومجموعات مقاتلة أخرى، أعلن صباح أمس بدء معركة "الوعد الحق" التي رمت إلى تحرير القنيطرة ومناطق مجاورة الواقعة في الجانب السوري من الخط الفاصل بين قوات النظام وجيش الاحتلال.
 يذكر أن نقطة القنيطرة تقع تحت مسؤولية قوات الأمم المتحدة التي تشرف على حركة العبور بين إسرائيل وسوريا اللتين ما زالتا رسميا في حالة حرب لكن المسافة بين نقطتي الحدود المتقابلتين تبلغ نحو 200 متر , وكان الثوار قد سيطروا لفترة قصيرة العام الماضي على معبر القنيطرة مع إسرائيل ويسيطرون الآن على الكثير من القرى في المنطقة , في حين أكدت التنسيقيات المحلية أن مقاتلي الجيش السوري الحر سيطروا على سرية الدفاع الجوي في القطاع الأوسط في القنيطرة، كما تمكنوا من انتزاع تل كروم، بينما شن طيران النظام الحربي غارة جوية على محيط بلدة حبا بالمنطقة نفسها حيث تدور اشتباكات شرسة.

  • موسكو تعلن عن وقف إطلاق النار ومنطقة "خفض توتر" ثالثة بريف حمص الشمالي

  • واشنطن تطلب من فصائل الثوار المشاركة مع ميليشيات "قسد" في قتال "داعش"

  • سكان درعا ينزعون الألغام ويزيلون الركام والأردن تبحث مع الثوار عودة اللاجئين

  • واشنطن تطرح إدارة مشتركة من النظام وفصائل الثوار لمعبر نصيب مع الأردن

  • الثوار يقتلون ضابطين ايرانيين في سورية ودهقان ينصح ماتيس بمعالجة الهذيان

  • تعليقات الفيس بوك