الاخبار
التصويت



القائمة البريدية
اشترك في قائمة Syriapress البريدية مجانا لتصلك اخر اخبار الثورة السورية
الاسم
البريد

تابعونا

مقاتلو الجيش السوري الحر يُسقطون مروحية للنظام ويقتربون من مطار حماة العسكري

أفاد مركز حماة الإعلامي عن قيام الجيش السوري الحر بإسقاط طائرة مروحية قرب معمل الحديد شمال مدينة حماة، واستهدافه مراكز تابعة لقوات النظام داخل بلدة أرزة بعشرات القذائف المدفعية، مع استهدافه أيضا مطار حماة العسكري للمرة الثالثة على التوالي بصواريخ غراد , وأكد أن الثوار حققوا تقدما اضافيا خلال اليومين الماضيين في اتجاه المطار ,وذكر قائد الجبهة في ريف حماة  بأن "الكتائب المقاتلة باتت على بعد تسعة كيلومترات من مطار حماة العسكري الذي يسعون الى شله" , وكان ذكر ليلا ان مقاتلي جبهة النصرة وكتائب مقاتلة سيطروا على حاجز الترابيع في ريف حماة، ما مكنهم من قطع الطريق بين مدينتي حماة ومحردة ، عقب اشتباكات عنيفة مع قوات النظام , وقال قائد الجبهة في المنطقة يوسف الحسن في اتصال هاتفي مع وكالة فرانس برس ان الثوار يحاولون التقدم نحو مطار حماة بهدف "تحييده" لان النظام "يصنع فيه البراميل المتفجرة التي يلقيها من طائراته المروحية على المناطق في المطار، كما ان الطائرات تنطلق من المطار لتنفيذ غاراتها" على المناطق المحررة.
 
وقال حسن ان النظام يستقدم تعزيزات الى المنطقة، مضيفا ان المقاتلين "يقصفون المطار بصواريخ غراد" , وكانت كتائب الثوار سيطرت ليل السبت على بلدة خطاب في ريف حماة الشمالي الغربي واستولت على مستودعات ذخيرة فيها , واشار نشطاء الثورة الى ان النظام "تعرض لسلسلة خسائر على الارض في محافظة حماة خلال الفترة الاخيرة" , من جهته أفاد المكتب الاعلامي للجبهة الإسلامية في سوريا , أن مقاتليها باتوا على بعد مئات الأمتار من مطار حماة العسكري، حيث يخوضون معارك مع قوات ، بحسب عضو المكتب الإعلامي للجبهة، فراس تقي ، وأكد إن "المعارك تأتي ضمن غزوة (بدر الشام الكبرى)، وهي تهدف إلى الضغط على المناطق التي تؤيد النظام وتمده بالمقاتلين".
 
ولفت إلى أن "المعارك التي بدأت قبل أسبوع، في المحاور الأخرى، اقتربت من مدينتي السقيلبية ومحردة، وهما تعتبران خزانا لمؤيدي النظام" , وأضاف أن "المطار شبه مشلول الحركة، ويُستهدف يوميا بصواريخ غراد، ومدفع 57، وهذا يعني أن إدلب وريفها، وحماة وريفها، وحلب، باتت أكثر راحة من الطائرات، حيث أن المطار كان يرسل مؤازرات إلى حلب وإدلب" , وأشار إلى أن "المعارك في تقدم، والنظام اضطر لسحب رتل من مدينة مورك في ريف حماة، كي يؤازر بلدة قمحانة، التي تعتبر خط الدفاع الأخير عن حماة"، مشددا على أن "تعدد الجبهات أدى إلى تشتت النظام، الذي من أولياته ألا يخسر المطار".
 
وبين أن "السيطرة على المطار ليس بالأمر السهل، فالنظام يمتلك ترسانة عسكرية كبيرة، والهدف الأولي للجبهة الإسلامية، إخراجه من الخدمة كنوع من الحظر الجوي" , وبدأت "غزوة بدر الشام" منذ أسبوع، بالهجوم على رحبة خطاب، التي تبعد عن المطار سبعة كيلو مترات، وجرى السيطرة عليها، كما جرى تحرير حاجز الترابيت وتل ملح، وأكد مكتب حماة الاعلامي ان الطيران الحربي نفذ تسعة غارات جوية أستهدفت مناطق في بلدة كفرزيتا منذ صباح أمس بينما تعرضت مناطق في قرية عطشان بريف حماه الشرقي لقصف بصاروخ من قوات النظام , واوضحت ان الطيران المروحي قصف بالبراميل المتفجرة مناطق في حاجز الترابيع الذي سيطرت عليه جبهة النصرة والكتائب الاسلامية ومزارع بلدة بطيش جنوب بلدة حلفايا بريف حماه.

  • الشعب السوري ينعي الفنانة الحرة فدوى سليمان ويشيد بمواقفها الثورية الشجاعة

  • روسيا في سوريا: الأمن للنظام والنفط لشركاتها!

  • الدور المتنامي للميليشيات الموالية للنظام في سورية

  • استشهاد 7 من رجال الدفاع المدني السوري في هجوم مسلح على مركزهم بسرمين

  • أردوغان : الجيش التركي سينفذ عمليات جديدة ضد الإرهابيين في شمال سورية

  • تعليقات الفيس بوك