الاخبار
التصويت



القائمة البريدية
اشترك في قائمة Syriapress البريدية مجانا لتصلك اخر اخبار الثورة السورية
الاسم
البريد

تابعونا

الابراهيمي يأسف لأن نتائج المؤتمر لا ترقى الى مستوى الازمة وتطلعات الشعب السوري

اعلن الوسيط الدولي في مفاوضات "جنيف-2" الاخضر الابراهيمي انه لا يتوقع "شيئاً ملموساً" في نهاية الجولة الحالية من المحادثات بين وفدي النظام والمعارضة السورية , وقال في مؤتمر صحافي "لاكون صريحاً، لا اتوقع ان يتم انجاز شيء نوعي" في نهاية الجولة الجمعة، مضيفا "هناك كسر للجليد، بطء، لكنه ينكسر", واشار الى ان الطرفين "يبدوان مستعدين للبقاء والاستمرار، لكن الهوة بينهما كبيرة جداً", واضاف "هؤلاء ناس لم يلتقوا او يجلسوا مع بعض ولا مرة واحدة، ولا يتوقعون ان هناك عصا سحرية"، مؤكداً في الوقت نفسه انه "اذاً مشينا الخطوة الاولى، سيكون ذلك جيداً" , واشار الابراهيمي الى انه من المرجح ان تنتهي المفاوضات الجمعة، على ان تستأنف في وقت قريب , وقال "لا نزال نتوقع الانتهاء من هذه الجولة الجمعة، والجمعة سنتفق على المواعيد للاستئناف، على الارجح بعد اسبوع"، متمنيا ان تكون الجولة الثانية "اكثر تنظيماً وان تثمر اكثر" , وأسف لأن "النتائج التي سنحققها لا ترقى الى مستوى الازمة، وتطلعات الشعب السوري".
 
 وابرز الابراهيمي دور الولايات المتحدة الداعمة للمعارضة، وموسكو حليفة النظام، واللتان يعقد جنيف-2 بمبادرة منهما, وقال "انا على اتصال مع الاميركيين والروس واتمنى ان يستعملا نفوذهما مع الطرفين واتمنى ان يستعملونها افضل". اضاف "يتكلمون معي ويستعملون قدرتهم وهم افضل مني في الاقناع لتسهيل المفاوضات في الغرفة الرقم 19" , واعلن وفدا النظام والمعارضة اثر جلسة مشتركة عقداها اليوم، حصول "تقدم" وتوفر اجواء "ايجابية"، مع شروعهما في البحث في اتفاق جنيف-1، وان بقي كل طرف على موقفه لناحية اولوية البحث.
 
وأضاف الابراهيمي إن المعارضة السورية عرضت رؤيتها حول كيفية تطبيق إعلان جنيف والوفد الحكومي اعترض على ما تردد عن نية أميركية بتسليح المعارضة , وأضاف أن "الوفد الحكومي تحدث على ذلك بإسهاب معترضاً بشدة على هذا الخبر إن كان صحيحاً", وأكد أن روسيا وأميركا جادتان وتريدان لمؤتمر "جنيف 2" أن ينجح , وعن مشاركة إيران، قال إن "وجودها كان سيكون جيداً، وأعتقد أننا سنسعى إلى الحديث مع إيران والتعاون معها مستقبلاً لتقوم بدورها وتحمل مسؤولياتها كدولة هامة في المنطقة"’وحول المساعدات الإنسانية، قال الإبراهيمي إنها "باتت جاهزة وحتى الآن لم نحصل على الإذن لإدخالها الى حمص القديمة"، مؤكداً أن "الجميع متفقون على وجوب إيصال الغذاء والدواء إلى كل المناطق المحاصرة في سورية".

  • الشعب السوري ينعي الفنانة الحرة فدوى سليمان ويشيد بمواقفها الثورية الشجاعة

  • استشهاد 7 من رجال الدفاع المدني السوري في هجوم مسلح على مركزهم بسرمين

  • ماتيس : لولا روسيا وإيران لاستطاع الشعب السوري تنحية الأسد منذ 5 سنوات

  • البنك الدولي : الحرب تسببت بخسائر للناتج السوري الإجمالي بـ 226 مليار دولار

  • قوات الأسد وإيران تستغل الهدنة لمهاجمة الجيش السوري الحر في بادية السويداء

  • تعليقات الفيس بوك