الاخبار
التصويت



القائمة البريدية
اشترك في قائمة Syriapress البريدية مجانا لتصلك اخر اخبار الثورة السورية
الاسم
البريد

تابعونا

قوات الامم المتحدة في الجولان السوري تخلي مواقعها لصالح قوات الأسد

في خطوة مفاجأة لا تتفق مع مهامها المعلنة بحفظ السلام ومراقبة الألتزام بنصوص أتفاقية الهدنة على جانبي الحدود بين سورية والأراضي المحتلة من قبل اسرائيل , قامت قوات الأمم المتحدة "الأندوف" بسحب جنودها وآلياتها المتمركزة في هضبة الجولان على الجانب السوري 

وأفاد مراسل وكالة أنباء الثورة السورية في محافظة القنيطرة بأن النقطتين العسكريتين للاندوف المتواجدتين في قرى بئرعجم و بريقة والرويحينة تم سحبها بالكامل من مواقعها وإعادتها إلى المقر الرئيسي للقوات الاممية في نبع الفوار, مما يعني إخلاء هذه المنطقة تماماً لتصبح أرضاً مشاعاً لقوات الأسد كي تقوم بملاحقة مقاتلي الجيش السوري الحر وقصف القرى التي تم تحريرها ويضاف هذا التصرف لعدة مؤشرات خطيرة تدل على تواطئ ثلاثي بين قوات حفظ السلام وحرس الحدود الإسرائيلي  وقوات الأسد  .
وذكرسكان القرى الحدودية بأن دبابات الأسد أخترقت الخط الفاصل أكثر من مرة على مرأى ومسمع القوات الاممية دون أن تحرك ساكناً ولم يكلف أصحاب القبعات الزرقاء أنفسهم عناء التنبيه أو التحذير لهؤلاء الجنود وآلياتهم العسكرية  .

 

  • الطيران الإسرائيلي يقصف قوات بالقنيطرة رداً على 10 قذائف سقطت في الجولان

  • حكومة الأسد : لن نسمح لاعدائنا بالاستفادة من مناطق عدم التصعيد بغرب سورية

  • الأمم المتحدة : سورية في صدارة دول العالم بعدد اللاجئين والنازحين عام 2016

  • الطيران الأمريكي يسقط طائرة للنظام استهدفت قوات تدعمها واشنطن قرب الطبقة

  • قوات الأسد تعلن هدنة لـ 48 ساعة عقب الخسائر الكبيرة التي تكبدتها بمعارك درعا

  • تعليقات الفيس بوك