الاخبار
التصويت



القائمة البريدية
اشترك في قائمة Syriapress البريدية مجانا لتصلك اخر اخبار الثورة السورية
الاسم
البريد

تابعونا

قوات الامم المتحدة في الجولان السوري تخلي مواقعها لصالح قوات الأسد

في خطوة مفاجأة لا تتفق مع مهامها المعلنة بحفظ السلام ومراقبة الألتزام بنصوص أتفاقية الهدنة على جانبي الحدود بين سورية والأراضي المحتلة من قبل اسرائيل , قامت قوات الأمم المتحدة "الأندوف" بسحب جنودها وآلياتها المتمركزة في هضبة الجولان على الجانب السوري 

وأفاد مراسل وكالة أنباء الثورة السورية في محافظة القنيطرة بأن النقطتين العسكريتين للاندوف المتواجدتين في قرى بئرعجم و بريقة والرويحينة تم سحبها بالكامل من مواقعها وإعادتها إلى المقر الرئيسي للقوات الاممية في نبع الفوار, مما يعني إخلاء هذه المنطقة تماماً لتصبح أرضاً مشاعاً لقوات الأسد كي تقوم بملاحقة مقاتلي الجيش السوري الحر وقصف القرى التي تم تحريرها ويضاف هذا التصرف لعدة مؤشرات خطيرة تدل على تواطئ ثلاثي بين قوات حفظ السلام وحرس الحدود الإسرائيلي  وقوات الأسد  .
وذكرسكان القرى الحدودية بأن دبابات الأسد أخترقت الخط الفاصل أكثر من مرة على مرأى ومسمع القوات الاممية دون أن تحرك ساكناً ولم يكلف أصحاب القبعات الزرقاء أنفسهم عناء التنبيه أو التحذير لهؤلاء الجنود وآلياتهم العسكرية  .

 

  • نزوح سكان مخيم الحدلات بسبب قصف النظام والأمم المتحدة تشعر بـ"قلق عميق"

  • ديل بونتي : جمعنا أدلة تكفي لإدانة بشار الأسد بجرائم حرب وروسيا تعرقل العدالة

  • استشهاد 7 من رجال الدفاع المدني السوري في هجوم مسلح على مركزهم بسرمين

  • جعجع : محاولات تعويم الأسد لن تنجح وزيارة دمشق ستهز استقرار لبنان السياسي

  • خرق قوات الأسد للهدنة في درعا يبدد آمال اللاجئين في الأردن بالعودة إلى ديارهم

  • تعليقات الفيس بوك