الاخبار
التصويت



القائمة البريدية
اشترك في قائمة Syriapress البريدية مجانا لتصلك اخر اخبار الثورة السورية
الاسم
البريد

تابعونا

اتفاق روسي أمريكي على تنظيم مؤتمر دولي تشارك فيه المعارضة والنظام في سورية

لم تسفر محادثات وزير الخارجية الأميركي جون كيري في موسكو أمس، عن نتائج تؤشر إلى تذليل الخلاف في وجهات النظر حيال الملف السوري، برغم اشارة الجانبين إلى أن المحادثات جرت في اجواء ايجابية 

ودعا كيري الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى "المساعدة" في إيجاد اساس مشترك حول النزاع في سورية، مؤكداً أن موسكو وواشنطن لهما "مصالح مشتركة" في ذلك البلد, وقال كيري، في بداية محادثاتهما في الكرملين، إن "الولايات المتحدة تؤمن حقاً أن لنا مصالح مشتركة مهمة جداً في سورية"، معرباً عن أمله "في أن نتمكن من مناقشة ذلك قليلاً، ونرى أنه كان في إمكاننا أن نجد أساس مشتركا" وزاد إن بلاده "تشاطر موسكو وجهة نظرها حول ضرورة ان يعم الاستقرار هذه المنطقة وان تكون خالية من التطرف"، وان هذا قد "ثبت في بيان جنيف", وأعرب بوتين عن أمله في مواصلة المناقشات مع واشنطن، مشيرا إلى تطلعه للقاء الرئيس باراك اوباما خلال قمة الثمانية التي ستنعقد في ايرلندا في 17 من الشهر المقبل.
 
اللافت أن محادثات كيري في الكرملين وبعد ذلك في الخارجية الروسية مع نظيره سيرغي لافروف طالت أكثر من المحدد بأكثر من ثلاث ساعات. وقالت اوساط الكرملين إن الجانبين ناقشا "مجمل الملفات المتعلقة بالعلاقات الروسية – الأميركية" وأن التركيز انصب على الملفين السوري والنووي الإيراني بالإضافة إلى ملف كوريا الشمالية. بينما أشار لافروف إلى "الأجواء الإيجابية" التي سادت خلال المباحثات.
 
وكانت توقعات أشارت إلى الاعلان عن تقارب في وجهات النظر حيال سبل الخروج "بأفكار محددة" لتسوية الوضع في سورية، لكن حديث بوتين في بداية اللقاء عن رغبته في مواصلة الحوار مع اوباما دفعت مراقبين إلى توقع ان تكون موسكو تفضل التريث لحين انعقاد القمة الروسية – الأميركية قبل اعلان مبادرة أو خطة عمل متفق عليها.
 
من جهة اخرى، ذكرت مصادر مطلعة في واشنطن ان الولايات المتحدة تعمل على مساريين متوازيين في تعاملها مع الأزمة السورية، أحدهما عسكري يتمثل بتحضير خطط تسليح المعارضة والطوارئ لاحتواء أي تهديد كيماوي، والثاني سياسي يتمثل في الاجتماعات التي عقدها كيري مع الجانب الروسي وقيادات عربية.
 
وقال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، في ختام محادثات مع نظيره الأميركي جون كيري،  "اتفقنا على أن تشجع روسيا والولايات المتحدة الحكومة السورية ومجموعات المعارضة على ايجاد حل سياسي للنزاع". وأضاف إن "روسيا والولايات المتحدة اتفقتا أيضا على ضرورة محاولة تنظيم مؤتمر دولي حول سورية في أسرع وقت ممكن", من جهته، قال كيري إن "التوصل، عن طريق التفاوض، إلى حل سياسي يضع نهاية للحرب الأهلية في سورية، سيساعد على تفادي خطر تفكك البلاد، وقد يؤثر على القرار الأميركي فيما يتعلق بتسلح المعارضة".
 
وقد وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، لقاء نظيره الأميركي جون كيري والرئيس الروسي فلاديمير بوتين، بـ"الإيجابي" غير أنه اشار إلى أن بعض "المشاكل" لا تزال قائمة بين البلدين.
 

  • يونيسيف : الماء يستخدم كسلاح في سورية وثلثي السكان لا يحصلون على مياه نقية

  • ميليشيات "الكردستاني" تعتقد أن القوات الأمريكية ستبقى لفترة طويلة في سورية

  • دي ميستورا : على المعارضة أن تتوحد والأشهر المقبلة حاسمة في الأزمة السورية

  • الدور المتنامي للميليشيات الموالية للنظام في سورية

  • البنك الدولي : سورية خسرت 226 مليار دولار و 9 ملايين عاطلين بسبب الحرب

  • تعليقات الفيس بوك